بسبب انستجرام ايراني يقوم بانهاء حياة زوجته

Advertisement
body

كثيرا ما نسمع عن قضايا وحوادث وقعت لاسباب غريبة وتافهة حتى اننا عندما نستمع الى التفاصيل نشعر باه هذا الكلام غير حقيقي وانه من الممكن ان يكون مجرد دعابة ثقيلة ليس الا

ولكن في الحقيقة يكون هذا بالفعل ما حدث مثل القضية التي سنتحدث عنها اليوم والتي تتعلق بمواطن ايراني اقدم على انهاء حياة زوجته لسبب غريب للغاية لن تستطيع تخيله

Advertisement
السبب الذي جعل هذا الشخص يقدم على هذة الجريمة البشعة كان انستجرام وتلجرام التطبيقات الخاصة بشبكات التواصل الاجتماعي حيث ان الزوج قتل زوجته لانها تقوم باستخدام هذة التطبيقات

ولكي لا تذهب بنا الظنون ونقول انها من المؤكد قامت باستخدامهم بطريقة سيئة لنشر صور عارية لها على سبيل المثال الامر الذي اغضب زوجها بشدة

دعوني اقول لكم ان هذا ليس ما حدث على الاطلاق انما قام الزوج بفعلته لانه طلب منها اكثر من مرة ان تلغي الحسابات الخاصة بها على هذة التطبيقات الا انها رفضت

Advertisement

ولهذا قام بقتلها فقط لانه لا يرغب ف يان تقوم باستخدامهم وليس لانها تستخدمهم بطريقة سيئة

أقرأ في شائع أيضا
القبض على مواطن اربعيني حاول ابتزاز فتاه بعد ان رفضته

والتفاصيل كما تم ذكرها في الصحف الايرانية المحلية أن السلطات الأمنية تلقت بلاغاً بوجود جثة امرأة عليها آثار طعنات بسكين في منطقة هفت جنار بالعاصمة طهران، مشيرة إلى أن السلطات شرعت في التحقيق وألقت القبض بعد ساعتين على مرتكب الجريمة.

واعترف الرجل “سياوش 40 عاما، بقتل زوجته مريم 35 عاما، بعدما رفضت الانصياع لأوامره وحذف حسابها على موقعي “تلغرام وانستغرام”، مضيفا، أنه “طلب منها مرات عدة عدم استخدام شبكة الإنترنت، لكنها لم تستجب”.

وقال سياوش بعد اعترافه بجريمته أمام رجال التحقيق إنه “طلب من ولده البالغ من العمر 22 عاماً بضرورة المبيت عند شقيقته المتزوجة، بعدما قرر القيام بجريمة قتل والدته (زوجتي) مريم”.

من المعروف ان دولة ايران لها العديد من القوانين والتقاليد التي تختص بها عن غيرها وان هناك العديد من الاعراف المختلفة لكن ان يصل الامر الى القتل بسبب استخدام النساء لتطبيقات التواصل الاجتماعي فان هذا يدل على خلل خطير في المجتمع

merd

يمكنكم متابعتنا على موقع الفيسبوك لكل جديد, الرجاء الضفط على زر الإعجاب

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقعنا وإنما تعبر عن رأي أصحابه. نعمل في شائع على مسح أي تعليق مسيء سواء كان ضد أفراد أو جماعات عرقية او دينية وكذلك التعليقات المسيئة لأي حكومة